• الأحد 25 فيفري 2024 - 01:29 مساءً

ميثاق شرف

743711-210223.png

ـ الدّيباجة: يقدّم المَجلس الأعلى للّغة العربيّة (مِيثاق شرف) في أوّل تنصيب اللّجان المُشتركة بخصوص إنجاز ندوات/ أيام دراسيّة/ مُلتقيات/ مُعجم/ قاموس/ دليل وظيفيّ/ مَشاريع/ استكتاب جماعيّ... وغير ذلك مِن الأعمال ذات العلاقة بالشّراكة مَع الطّرفين: المَجلس الأعلى للّغة العربيّة، وطرف آخر... وهذا وفق البنود التّاليّة:

1ـ يطرح المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة مَشروعاً مِن المَشاريع، ويُنصبّ له لجنة علميّة تقوم على أداء عمَلها وفق قواعد مُتّفق عليها، وتحت مَنهجيّة علمِيّة، وضمْن تحديد عدد الأعضاء، والوقت المَطلوب، وكيفيّة الاجتماعات، ووسائل العمَل، وضمْن مُدوّنة أخلاقيّة يقع الاتّفاق عليها سلفاً.

2ـ يطرح المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة كطرفٍ أوّل، أمام الطّرف الثّاني (الشّريك) ميثاق شرف بُغيّة الحمايّة العلميّة والقانونيّة للطّرفيّْن، ووفق احترام القواعد الأخلاقيّة التي تؤدّي إلى مُطابقة المَصالح، وعدم تعارضها بين الطّرفين.

3ـ يقدّم المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة بنوده التّأسيسيّة للطّرف الثّاني في ما يُنجز بناءً على أخلاقيات البحث العلمِيّ، وعلى احترام الأمانة العلمِيّة.

4ـ يشترط المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة على الطّرف الثّاني تأسيس لجنة علمِيّة مَوثوق فيها، تُراعي كلّ المُواصفات العِلمِيّة في مُنجزات مُشتركة.

5ـ تكون اللّجنةُ العلمِيّة الطّرف الأساس، وهي تُمَثّل الطّرف الثّاني: وزارة/ مُؤسّسة/ مَركز بحث/ مَخبر، طرَف مَدني... وهي النّاطقة المُمَثّلة الرّسمِيّة لها. 

6ـ اللجنة العلمِيّة مَسؤولة عن المُنجز المُشترك في حدود خصائصها مِن: توثيق/ اقتباس/ مُراعاة قواعد البحث/ احترام العُرف/ توفّر أخلاقيات البحث...

7ـ عضويّةُ المَجلسِ الأعلى للّغة العربيّة في اللّجنة العلميّة إداريّةٌ؛ تتمَثّل في إرسال الدّعوات، وتهيئة الجوّ المُناسب للاجتماع، والسّهر على نجاح الاجتماع، ومُتابعة الأعمال مِن حيث سريانُه الفعلي خارج المَجلس.

8ـ يمثّل المَجلسَ الأعلى للّغة العربيّة مُديرُ/ رئيسُ دراسات؛ يعمَل على تقديم المُلخّصات، وتجسيد المُتّفق عليه في كلّ الاجتماعات.

9ـ المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة مَسؤول في كلّ مُنجز بما يلي: التّوضيب التّدقيق اللّغويّ إخراج النّسخة التّجريبيّة وضع شِعار المَجلس في الغلاف، مَع رقم الإيداع القانونيّ.

10ـ يطبع المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة كلَّ عملٍ مُشترك بِعَدَدِ عشْر (10) نسخ تجريبيّة، ويُنْزِلها في مَوقعه؛ ومِن ثمّ ينتظر ردّ الأفعال مِن القُرّاء/ المُغرّدين/ النُّقاد/ المُوجّهين... وينظر فيها. وإذا حصلت تجاوزات علمِيّة خطيرة يَسحب المَجلسُ العمَلَ مِن الشّابكة، ويُعيده للّجنة العلمِيّة التي تعمَل النّظر، ولها صلاحيات أخذ القرار المُناسب.

11ـ لا يتحمّل المَجلسُ تبعات السّرقات العِلميّة، وكلّ ما له علاقة بالإلصاق النّسخ، دون الإشارة إلى المَصادر والمَراجع، وفي حدود ما تسمَح به قواعدُ الاقتباس الأكاديمِيّ.

12ـ لا يتحمَّل المَجلسُ الأعلى للّغة العربيّة أيّةَ تبعاتٍ ذات العلاقة بالمِلْكِيّة الفكريّة/ أفكار خاطئة/ خروج عن العُرف العامّ: كلّ ما يُخلّ بالأداء الوطنيّ... ولا يكون المَجلسُ مَحلَّ نزاعٍ قانونيّ تحت أيّة طائلة قانونيّة، وعلى اللّجنة العلمِيّة تحمُّل أيّة تبعات علمِيّة/ أخلاقيّة/ قانونيّة.

13ـ يمْكن للمَجلسِ الأعلى للّغة العربيّة أن يُقدّم الحُجج التي يراها في الدّفاع عن عمَل مُشترك جيّد/ عمَل أَخلَّ بالمَطلوب؛ في حدود الاستشارة، بحكم وظيفته. ويمْكن أن يكون وسيطاً في تسويّة أيّة نزاعات بالتّراضي.

 

                                                                                    رئيس المَجلس الأعلى للّغة العربيّة

                                                                                                 أ د صالح بلعيد

                                                                                         الجزائر: 12 نوفمبر 2016م.

 


مقالات ذات صلة